Post Image Look

باميلا الكيك: ستايل خاص لا يشبه سواها


الخميس 2014/08/21

باميلا الكيك شقراء ناعمة جذابة، حجزت لها مكاناً مرموقاً في الدراما اللبنانية وبدأ اسمها يلمع عربياً بقوة نظراً لتميز أدوارها وجرأة أدائها وبراعتها في تجسيد دور الفتاة العصرية التي لا تخشى المواجهة. شاهدناها في أكثر من مسلسل وتعرفنا إليها صاحبة صوت جميل في ديو المشاهير تؤدي الأغاني بخفة وترقص برشاقة وتجذب الناس الى خفة ظلها وحضورها المحبب، تابعناها في دور كارلا في مسلسل جذور الذي شكل مفصلاً حيوياً في مسيرتها الفنية، وننتظرها في أدوار بطولة جديدة تزيد موهبتها لمعاناً وتميزاً. باميلا الكيك الصبية الجميلة المتألقة الجذابة تكشف لنا  الكثير من اسرار جمالها.

 

قوامها

ـ لا تمارس باميلا الرياضة أبداً إلا السباحة خلال فصل الصيف، وعدا ذلك لا شيء، كما أنها لا تقوم بحميات غذائية بل تتناول الطعام باعتدال ولا تمتنع عن أي صنف، ولكنها تحرص على عدم تناول كميات كبيرة من الطعام وعلى عدم اللقمشة بين الوجبات. الخرق الوحيد الذي تقوم به هو تناول الشوكولاته بشكل معتدل. ليست بحاجة الى دايت صارم وذلك لأنها كثيرة الحركة لا تهدأ، وهذا ما يمنعها من تخزين الدهون في الجسم. تقصد السبا المختص للقيام ببعض المساجات الطبية التي تريح العضل أما المساجات المنحفة أو الشادة فلا حاجة لها بها كما تعشق كريمات الجسم المعطرة ولا تتخلى عنها أبداً.

 

شعرها

ـ تعشق الاهتمام بشعرها ولديها طناً من المستحضرات الخاصة به التي تحتاج الى حقيبة خاصة أثناء السفر. منذ الصغر ولون شعرها يميل الى الأشقر مع الوقت صار كستنائياً فاتحاً لذا كانت تدخل إليه خصل الهايلايت الشقراء، اليوم انتقلت الى الأشقر البلاتيني وهو يحتاج الى عناية خاصة. تستخدم مستحضراً فضياً يزيل اللون الأصفر من الشعر ويحافظ على اللون البلاتيني، وسيروم لا غنى عنه بعد الاستحمام لحماية الشعر. هذا عدا الماسك الأسبوعي، وهذه الأمور كلها أصبحت روتيينة عندها وضرورية ليبقى الشعر صحياً وحيوياً.

 

بشرتها

ـ إهتمامها بأمور الجمال والعناية بالبشرة لا يبلغ مرحلة الهوس بالطبع لكنه يتخطى العناية العادية، إذ إنها تتابع عن كثب أمور بشرتها لأنها تعتبر ذلك جزءاً من الإهتمام بالصحة والنظافة، فالاهتمام بالصحة يكون من الداخل الى الخارج وبالعكس وكلاهما ينعكس على الآخر. تتبع برنامج عناية معين بشكل منتظم ولكنها لا تصاب بالهلع إذا لم تستعمل كريماتها المعتادة خلال السفر مثلاً.
بشرتها جافة تحتاج الى الكثير من الترطيب لذلك تستخدم الكريم المرطب صباحاً ومساءً وتبدله في الصيف ليصبح أكثر ترطيباً، يتبعه كريم لمحيط العين ومن ثم حماية شمسية، فهذه لا غنى عنها لا سيما في الصيف إذ تعشق اللون البرونزي شرط أن تحمي وجهها حماية تامة. وبشكل منتظم أسبوعياً تستخدم البيلينغ المقشر والماسك وتبدلهما في كل موسم حسب حاجة بشرتها.

 

ستايلها

تعشق باميلا الكيك الملابس والأكسسوارات وتكاد تكون نقطة ضعف عندها . وتتميز بستايل خاص بها هو مزيج من الأسلوب السبور الرياضي والأسلوب الجريء السكسي. لا تحب أن تظهر بطلة عادية بسيطة بل تسعى دوماً لإضافة لمساتها الخاصة سواء من خلال اختيار الأكسسوار الأوريجينال أو من خلال ارتداء الملابس بطريقة جديدة تعتبر توقيعها الخاص. ورغم كونها تميل الى الملابس السبور لكن ذلك لا يعني أن أثواب السهرة الطويلة لا تليق بها، بل على العكس تظهر كل أنوثتها ورقتها لا سيما أنها تختارها دوماً بألوان زاهية ملفتة للنظر. وحين نذكر ستايل باميلا لا بد من التحدث عن ساعات اليد التي تعشقها وعن أحذيتها المميزة الغريبة في تصاميمها.

Image gallery

Comments