Snob - أغرب عمليات التجميل التي تعدنا بها 2018
Post Image طب تجميلي

أغرب عمليات التجميل التي تعدنا بها 2018


الخميس 2018/02/10

زيزي اسطفان - سنوب

استحداث غمازتين في الوجه

 

التشبه بالأطفال والحصول على غمازتين لطيفتين على جانبي الفم لم يعد رغبة غريبة مستحيلة بل واقعاً يمكن الحصول عليه  بعملية جراحية بسيطة. ولكن ما يجب أن يتنبه إليه الراغبون بالحصول على غمازتين هو أن هذه العملية، متى أجريت، لا يعود بالإمكان عكسها وتصبح الغمازتان دائمتين. لذا يجب التفكير ملياً قبل اتخاذ القرار بإجرائها.

 

 

تغطية لثة الأسنان

 

اللثة الظاهرة واحدة من المشاكل الجمالية التي قد يرغب البعض بالتخلص منها للحصول على ابتسامة أجمل، رغم أنها تمنح بعض الوجوه طابعاً خاصاً ومميزاً. يمكن حل هذه المشكلة إما من خلال جراحة بسيطة تقوم بإجراء شق صغير داخل الشفة لترخيتها وجعلها أطول بحيث تغطي اللثة. أو من خلال حقن البوتوكس في الشفة العليا لترخيتها فتعطي النتيجة ذاتها كما الجراحة إنما بمفعول يدوم لفترة محددة. وقد بات هذان الإجراءان مطلوبين بشدة مؤخراً لأنهما حلان بسيطان وعمليان جداً.

 

 

تصحيح شكل السرة

 

حتى اللواتي لا يعانين من أي عيب جمالي لا يمكنهن تجنب مبضع الجراح إذا بحثن جيداً عن أمور تحتاج الى تصحيح. فسرة البطن مثلاً قد تتحول الى مصدر قلق وعدم رضى عند البعض فيتدخل جراح التجميل لتغيير شكلها  وثنيها نحو الداخل مثلاً وجعلها مواكبة لمتطلبات صاحبتها الجمالية. هذا الإجراء يتم عن طريق شق صغير ويختفي أثره بسهولة في طيات السرة .

 

 

تجميل الصوت

 

عملية جديدة وغريبة من نوعها يمكن اللجوء إليها لخفض نبرة الصوت العالي أو على العكس لتقوية الصوت المنخفض. لخفض الصوت العالي يلجأ الجراح الى إزالة جزء من الغضروف في الحنجرة أو الى حقن البوتوكس في الأوتار الصوتية. أما لتقوية الصوت فيمكن للجراح أن يلجأ الى زرع حشوة بين عضلات الحنجرة أو الى استخدام اللايزر لتقصير الحبال الصوتية. وغالباً ما يلجأ المغنون الى إحدى هاتين الوسيلتين للتحكم بصوتهم وإعطائه القوة المطلوبة.

 

تصغير حلمة الثدي أوهالته

 

بعض النساء أو حتى الرجال يعاني من مشكلة الحلمتين الطويلتين أو الهالة الكبيرة حولهما وقد يعود السبب الى الوراثة أو الحمل أو الى مجرد سوء حظ. ويمكن لطبيب التجميل أن يخفف من طول الحلمة باعتماد طريقتين، إما بقطع جزئها العلوي، أو بإزالة طبقة من الجلد في أسفلها وهي الطريقة الفضلى برأي الكثيرين. أما الهالة الواسعة فيمكن تضييق قطرها بإزالة دائرة من الجلد من حولها وإعادة تقطيبها، لكن هذا الإجراء يترك آثار جرح دائري دائمة.

 

 

تكبير الثدي ليوم واحد

 

واحد من اسهل الإجراءات التجميلية وأكثرها ذكاء وابتكاراً. إذ لم تعد السيدة بحاجة الى الخضوع لجراحة معقدة وزراعة حشوة ترميمية في ثدييها لتكبيرهما بل يمكن للطبيب المختص أن يقوم بحقنهما بالمصل لتكبير حجمهما بمعدل مقاسين. ولكن للأسف هذا الإجراء لا يدوم مفعوله لأكثر من يومين لكنه مثالي لمناسباتك الخاصة جداً.

 

 

تغيير لون العينين

 

لم تعد العدستان الملونتان الطريقة الوحيدة لتغيير لون العينين، فقد صار بإمكان الجراح زرع قطعة من السيليكون في قزحية العين من خلال إحداث شق صغير في القرنية. ويمكن لهذه القطعة أن تكون باللون الذي يختاره الشخص للحصول على لون جديد لعينيه. ويمكن بعد فترة تكرار هذه العملية واستبدال قطعة السيليكون بواحدة جديدة بلون آخر أو ربما إعطاء كل عين لون مختلف لمزيد من التفرد والغرابة. وتعتبر العملية سهلة لكن يجب الحرص جيداً على التئام الجرح وعدم التقاط أي ڤيروس في العين.

 

 

زراعة عضلات المعدة

 

للذين يرغبون بالحصول على جسد رياضي وعضلات مفتولة دون الحاجة الى القيام بتمارين رياضية مرهقة وطويلة، صار بإمكانهم تحقيق هذا الحلم وذلك من خلال زراعة حشوات ترميمية على عضلات المعدة لإعطاء انطباع بوجود عضلات مرسومة وبارزة. صحيح ان هذا الإجراء لا يزيد من قوة الجسم لكنه بالطبع يمنح الرجال طلة جذابة تليق بأغلفة المجلات. نجاح هذه العملية يعتمد على براعة الجراح في رسم العضلات وإعطائها الشكل الطبيعي غير المصطنع. ويمكن استعمال الطريقة نفسها لزراعة عضلات الثديين عند الرجال وكذلك عضلات الزنود.

 

 

تقصير أصابع القدمين وتخفيف حساسية القدم

 

قد تضحي النساء بالكثير من راحتهن من أجل الحصول على طلة جميلة ومشية أنيقة رشيقة بالكعب العالي رغم ما يسببه ذلك من ألم في كعب القدم وباطنها. من هنا نشأت فكرة القيام بإجراءات تخفف على النساء تعب الكعب العالي وتحد من حساسية القدم. وتم ابتكار حقن باطن القدمين بطبقة من الدهن مأخوذة من الجسم تشكل نوعاً من الضبان المريح يخفف الضغط عن العضلات والعظام. كذلك تم ابتكار إجراء آخر يقوم على حقن كعب القدم بالبوتوكس لتخديره والتخفيف من الإحساس بالألم عند السير بالكعب العالي. من جهة أخرى يمكن للنساء الراغبات بانتعال الأحذية المفتوحة الحصول على أصابع قدمين جميلة ومستوية من خلال جراحة تعمل على تقصير أصابع القدمين وتقويم اعوجاجها ومظهرها المعقوف. وهي جراحة مؤلمة بعض الشيء لكنها تعطي نتائج جيدة.

 

 

زراعة الشعر في الوجه والجسم

 

زراعة الشعر في الرأس باتت أمراً شائعاً ومطلوباً جداً عند الرجال بشكل خاص وحتى عند بعض النساء. لكن مؤخراً ظهرت تقنية زراعة الشعر في الحاجبين أو في الرموش لزيادة كثافتها وإعطائها الشكل المطلوب. ويمكن استخدام شعر الجسم لهذا الغرض لأنه لا ينمو بسهولة وسرعة مثل شعر الرأس. أما أحدث الصيحات في هذا المجال فهو زراعة الشعر في الجسم بالنسبة للرجال وذلك لمنحهم مظهراً أكثر رجولة. ويمكن إضافة الشعر على الصدر أو الظهر أو في أسفل البطن.كما يمكن زرعه في اللحية لجعل الشباب يواكبون الموضة.

 

 

تغيير خطوط اليد

 

قد تكون هذه الجراحة الأغرب والأندر بين الجراحات التجميلية وتختص بالأشخاص الذين يؤمنون بالقدر وبأن مصيرهم مكتوب على كف يدهم. لهؤلاء الذين يبدون غير راضين عن المكتوب يمكن لجراح التجميل أن يقوم بتغيير خطوط يدهم  ورسم أخرى جديدة بحسب ما يطلبون وما يتماشى مع رؤيتهم لمستقبلهم. ورغم غرابة هذه الجراحة إلا أن بعض المتطرفين باتوا يلجؤون إليها لتغيير مصائرهم.

 

 

تكبير بطة الساق

 

ثمة أشخاص يعانون مما يعرف بساق الديك أي الساق الرفيعة جداً التي تبدو كغصن يابس، لهم يقدم الطب التجميلي عملية جراحية مبتكرة تقضي بزرع حشوة في بطة الساق لمنحها شكلاً ممتلئاً عريضاً مطلوباً جداً لا سيما في الغرب، حيث تطلبه النساء للتشبه براقصات الباليه ويطلبه الرجال تشبهاً بلاعبي كرة القدم. وهي عملية سهلة نسبياً تكاد تخلو من المضاعفات.

Image gallery

Comments