Post Image DECOR

المهـندس رودي العجـيل متمرّد بإبداع


الثلاثاء 2017/06/13

ثريا الصايغ - سنوب 

ينطلق المهندس رودي العجيل في كل مشروع جديد وفي جعبته رصيد مزودجقدرة لامتناهية على

 الإبداع أولاً، وثقة صاحب المشروع ثانياًشرطان إذا اجتمعا كان النجاح ثالثهما.

والنجاح الدائم والمستمر بات أمراً ثابتاً في مسيرة رودي العجيلنجاح يعود الى قدرته الفائقة على

 رسم المحاور الأساسية للعمل وصولاً الى أدق التفاصيل، مزاوجاً بين خبراته كمهندس معماري وداخلي 

في آن، إضافة الى كونهرجل أعمال ناجحاً يسهل التعامل معه، يتفهم حاجات زبائنه وأذواقهم 

وخلفياتهم الثقافية والفكرية، فيجسدها مشاريع رائعة، تنقلنا بأبعادها الى عالم من الروعة الحالمة 

المتكاملة المرتكزة على العلم والخبرة والمهنية العاليةهذا المشروع لا يشذ عن القاعدة التي وضعها

 المهندس رودي لنفسه، يتميز ككل أعماله، بلمسات فنان متحكم بفنه، بارع في خلق الأجواء الساحرة

 والتصاميم الممهورة بمزيد من الجمال الأخاذ والتقن  المتطورة.

هندسة هذا القصر المبني في الرياض بالمملكة العربية السعودية، مستوحاة من الطراز الروماني

 المستحدث، الخالي من الزخارف، وهو مؤلف من ثلاثة طوابق موزعة على 3000متحيط به حديقة

 غناء، استخدم فيها المهندسرودي الحجر الأصفر، الخشب والزجاج، ما منحها طابعاً عصرياً.

الهندسة الداخلية تعكس تناسقاً مدروساً بين المساحات ودورها العملي، وتمتاز بجرأة لافتة في 

اختيار الخطوط والألوان، وجمع التناقضات عبر انتقاء المواد المستخدمة، وبحنكة غير مسبوقة في 

جمع الطرازات ومقاربة الحضاراتفي قالب معاصر لافت ومريح.

منطقة الاستقبال تضم مجالس وصالونات متعددة، أنيقة، فخمة، تعكس تواصلاً فنياً دقيقاً ومدروساً، 

برغم تميز كلٍّ منها بشخصية مختلفة عن الأخرى، من حيث الطراز، المواد، الألوان، الروحية 

وكيفية المعالجة.

 وتشكل مجتمعةمساحة منشرحة تستقبل بكل راحة ما يزيد عن 80 مدعوّاً.

غرفة الطعام تحمل بعداً جمالياً أساسياً يتخطى دورها الوظيفي المعتاد، وهي مصممة بطاولتين دائريتين

 متكاملتين.

بدورها، غرف النوم لم تخلُ من لمسات إبداع المهندس رودي وسعيه الى خلق أنماط مختلفة تخاطب 

كل عمر وشخصية بلغتها الخاصة.

أما الطابق السفلي المخصص للترفيه، فيفتح أبوابه على عالم مختلف تماماً، من حيث الطراز 

والألوان والمعالجة، وهو مشغول بتواصل جميل مع بركة السباحة.

الڤيللا تنبض بالحياة في مختلف أرجائها، وتعكس مساحات متراصة، ممهورة بتصورات هندسية 

جديدة وغنية، وبنظام إنارة ذكي وأجهزة تحكم عصرية ذات وظائف منوعة.

المفروشات صُنعت خصيصاً للمشروع في مصانع المهندس رودي العجيل، وكذلك الأكسسوارات 

التي ابتكرها مراعياً نمط كل منطقة وأجواءها.

الصياغة العامة جريئة، متمردة على الأنماط السائدة، تشير الى لمسة إبداعية يمكن وصفها بالخصوصية 

المتوالدة باستمرار، وبفرادة ناتجة عن مزاوجة للفن والحرفة والصناعة.

Image gallery

Comments