Post Image DECOR

المهـندس رودي العجـيل إبداع نحو أجواء ملـوكية


السبت 2017/05/13

بين العصر بأعلى تقنياته والماضي بأبهى صوره، مسافة طويلة بين زمنين مختلفين في المفاهيم والأدوات والنظرة الجمالية، وبين عالمين مختلفين قلباً وقالباً. وحده المهندس رودي العجيل، بخصوبة خياله، وتعدد قدراته، وسعة خبراته، قادر على الإبحار بين ضفتي الزمن بثقة ومهارة تتجلى في تنوع مشاريعه التي صارت محط أنظار العارفين من أبناء المهنة، وموضع تقدير أصحابها الذين أولوه ثقتهم وربحوا الرهان. أمر واحد لا يتبدل في مشاريع المهندس العجيل على اختلافها هو الإتقان، وصفات  ثابتة لا يتهاون بها في كل أعماله هي الرقي والأناقة والتجدد. صفات تفسر نجاحه الباهر والمستمر في مجال قوامه المعرفة والإبداع الذي يلامس حدود الكمال. مشروعه الجديد المتواضع بمساحته، هو عبارة عن تصميم وتنفيذ ديكور قسم الاستقبال في شقة سكنية في لبنان، تم إنجازه كاملاً في فترة قياسية لم تتعدَّ الشهور الثلاثة.

بخلاف كثيرين فإن صغر المساحة يشكل تحدياً للمهندس رودي العجيل، صاحب المشاريع العملاقة التي طالما زينت صورها صفحات «سنوب ـ ديكور». التحدي الأكبر بنظره كان منح هذه الشقة الروح الملوكية التي ميزت أعماله، متجاوزاً صغر المساحة، من خلال تعامل خلاق وجريء مع الأحجام والارتفاعات والفراغات.

باب الشقة الخشبي الأنيق يُفتح على عالم من الجمال والدهشة. بدءاً من الممر المؤدي الى الصالون ترتسم أجواء بلمسات فضية وذهبية، ومواد نادرة من خشب ورخام وأقمشة، وقطع أكسسوارات لافتة وجريئة، بعضها من ابتكاره وبعضها الآخر مختار من أقطار العالم، تمنح المكان شخصية هندسية راقية تكتمل بقطع المفروشات الموزعة في مساحات الاستقبال أو في غرفة الطعام حيث تبرز الطاولة الزجاجية المحاطة بمقاعد مبتكرة. المهندس رودي العجيل مصرّ دائماً على إبهارنا في كل جديد. إنه مَعين لا ينضب من الخيال والإبداع.

Image gallery

Comments