Post Image SEXO

٣ حلول لمشكلة عدم الرغبة


الإثنين 2016/12/05

سنوب - بيروت

تحتل الحميمية مرتبة مميزة في الحياة الزوجية، لكن قد يشعر أحد الشريكين ـ أو كلاهما ـ في بعض الأحيان بأن رغبته الجنسية معدومة، ولأسباب غير واضحة تماماً... تأمّل في السيناريوهات والأسباب الثلاثة الآتية، إذ تلقي بعض الضوء على رفضك الموقت لمقاربات الآخر وحنانه، مع حلول نقترحها عليك إنقاذاً للزواج:

< التعب: وهو السبب الأبرز لتراجع الليبيدو بالنسبة الى كثر... أيامك مفرطة بالنشاط، تمضيها مهرولاً بين البيت، العمل، مدرسة الأولاد، السوپرماركت، النادي الرياضي... الخ، وحين يحين ميعاد الخلود الى الفراش، لا تستطيع أن تفكر إلا بمسألة واحدة: النوم ملء جفونك.

الحل: من قال إن الجنس يجب أن يكون مساءً فقط؟ ماذا عن فترة الصباح حين يتمتع كلاكما بالنشاط والحماسة من أجل الإقدام عليه؟ أو خلال عطلة نهاية الأسبوع عندما يتسلى الأولاد بمشاهدة الرسوم المتحركة؟

 

< السترس: يؤثر خصوصاً على النساء، فكيف للمرأة التي تشعر بالقلق والضغوط أن تركّز على أحاسيسها الجسدية؟

الحل: تعلّمي الاسترخاء بواسطة بعض التقنيات التي أثبتت فعاليتها في هذا الخصوص مثل اليوغا، التأمل، التنويم المغناطيسي والوخز بواسطة الإبر. اختاري ما يناسبك وترتاحين الى ممارسته حتى تنالي الراحة المرجوة مع الذات وفي علاقاتك.

 

< صورة الجسد السلبية: قد تشعر بعض السيدات بأن صورة الجسد عندهن ليست «على قدّ المقام»... كيف لا وصور عارضات الأزياء ـ بعد الفوتوشوپ ـ تحيط بنا من كل حدب وصوب؟ وبطبيعة الحال، إن لم تكن المرأة مرتاحة لجسدها وجاذبيته، فمن المستحيل أن ترغب بإقامة علاقة جنسية ما.

الحل: ركّزي على ما تحبينه في تضاريس جسمك وطلّقي نهائياً العقد التي تفسد حياتك. كما اعلمي بأن جمال العارضات فيه الكثير من الزيف والفن المتقن حتى تبدو كل واحدة منهن على صورتها المعلّبة.

 

 

Comments