Post Image TV shows

ماذا قال ممثلو "باب الحارة" عن جزئه الثامن؟


الثلاثاء 2016/06/07

 سنوب - بيروت

مع بدء الحلقة الاولى من المسلسل الشهير "باب الحارة" في جزئه الثامن لاحظنا تعبق رائحة الياسمين الدمشقي العتيق مُجدّداً من قلب البيوت الشامية العريقة. ويتطرق هذا الموسم الى موضوع الصراعٍ بين الرجعية الدينية المتطرّفة ومعها العلمانية الزائفة وبين الاعتدال الديني والتمسك بالأصول.

 بموازاة ذلك، تظهر الحركة النسائية التي شاركت في المظاهرات الداعية لاستقلال سوريا من الاحتلال الفرنسي ودعت لتحرير المرأة.

 

 عباس النوري

يشرح عباس النوري أن تطورات الجزء الثامن تحاول تسليط الضوء على الشرائح الاجتماعية الحقيقية التي عاشت في تلك الحقبة، ومدى فاعلية التنوع المجتمعي وتأثيره في ذلك الزمن. ويشير النوري إلى "شخصية المحامية "جولي" التي تؤديها سلاف فواخرجي، والتي تأتي وفق أحداث حقيقية حصلت في التاريخ، رافعةً شعار الدفاع عن المواطن وليس المرأة فقط. كما يثني النوري على الإضافة النوعية عبر دخول الممثل الكبير أسعد فضة. ويضيف النوري أن شخصيّة أبو عصام ستكمل في الخط الدرامي المرسوم لها، كاشفاً أنه سيتزوج، وهذا ما سوف يشعل البيت.

 

أسعد فضّة

يلعب الممثل القدير أسعد فضة دور "أبو ظافر" تاجر الغنم، التي سبق وقدّمها أيمن زيدان في الجزأين السادس والسابع. ويقول انه سوف يتبّع أسلوب الدفاع عن بعض أفراد الحارة لضمّهم إلى صفّه من أجل الزعامة، وفي نفس الوقت يتصيّد أخطاء أبو عصام، لاستخدامها كسلاحٍ ضده. ويختم قاءلاً: "سنجد أن أبا ظافر سيعمل لاحقا ًعلى تصعيد الصراع مع أبي عصام، إلى حدّ مطالبته بالخروج من الحارة نهائياً.. وسأترك بقية الأحداث كمفاجآت يتابعها الجمهور حلقة بحلقة في رمضان". 

 

صباح الجزائري..

تؤكد صباح الجزائري أن الشخصيات الجديدة ستحمل معها الكثير من الأحداث المشوّقة والمفاصل الدراميّة التي تفتح محاور جديدة لحبكة المسلسل. وتلفت الجزائري إلى أن "شخصية أم عصام ستجد نفسها في سياق درامي يشهد مستجدات مهمة سواءً على مستوى علاقتها بعائلتها أو على مستوى علاقتها ببعض شخصيات الحارة ، كما سنشهد ردّ فعلها على أحداث لا توافق عليها."

 

 

 

Image gallery

Comments