Post Image DECOR

الأكواريوم متعة للعين وراحة للنفس


الأحد 2016/06/05

سنوب - بيروت

الأكواريوم تحفة فنية حية ويلعب دوراً كبيراً في تهدئة الأعصاب و إراحة نفس الناظر إليه، بما تعطيه الماء و الخضرة و حركة الأسماك من صفاء وهدوء. لنجاح الأكواريوم عدة شروط أبرزها زينته وتصميمه.

تلعب زينة الأكواريوم دوراً رئيسياً في جماله. الإنطلاقة تكون من اختيار الأرضية المناسبة، و الأكثر رواجاً هو الرمل البحري الذي يجب أن تتراوح سماكته ما بين 6 ال 7 سنتيمترات لإتاحة المجال للنباتات المائية بأن تنمو فيه.

بالنسبة للديكور فالشائع هو  الحجارة أو الصخور الصغيرة شرط ألا تكون كلسية حتى لا تتسبب بتكلس المياه.

الأخشاب خيار آخر داخل الأكواريوم شرط أن تكون طبيعية تحتمل الماء، إليها تضاف بعض أنواع النباتات المائية التي تساهم في توازن المحيط المائي وتخلص المياه من بعض السموم وتحسن حياة الأسماك.

التصاميم الجديدة للأكواريوم:

  • الأكواريوم الجداري: وهو الذي يثبت ضمن فجوة في الجدار ويمكن تحويله الى لوحة جدارية حية وذلك عبر اختيار الإطار الملائم له و الذي يتماشى مع الديكور.
  • الأكواريوم المكنون ضمن قطعة اثاث:إنه الأكثر كلاسيكية وعملانية في الوقت ذاته، إذ يمكن وضعه في أي مكان وجعله جزءاً لا يتجزأ من أثاث المساحة
  • الأكواريوم القائم في وسط المساحة :يتم تشييده في وسط مساحة واسعة نسبياً ليكون النقطة الأبرز فيها. وغالباً ما يكون هذا البناء ضخماً من الحجر أو المرمر أو الخشب مع تصميم مميزغني يلفت الأنظار.
  • طاولة الأكواريوم: نمط جديد يجمع وظيفتين متوازيتين الأولى تزينية و الثانية عملية، بحيث يمكن استغلال وعاء الأكواريوم المائي بعد وضع غطاء عليه كطاولة وسط مميزة وعملانية

 

Comments