Post Image نفس

القلق: نتائجه وكيفية التغلب عليه


الأحد 2016/06/05

سنوب - بيروت

هل تعرف أن القلق قد يسبب في التعرض للإصابة بانهيار عصبي؟ فالقلق قادر على أن يفقدنا شهيتنا للطعام، ويحرمنا لذة النوم، ويرفع لدينا ضغط الدم، ويولد لدينا الأمراض كارتفاع السكرفي الدم ، وأمراض القلب والشرايين والتشنجات العضلية وسواها.

أما العلاج الطبيعي للقلق فهو بحسب رأي العلماء القناعة و الرضى و القبول بالأمر الواقع.

وإليكم أهم عناصر التغلب عليه:

الضحك

  • هو وسيلة صحية للتهرب وقتياً من هموم الحياة المعتادة
  • هو استجابة سوية وصحية للتخلص من ضغوط الواقع الخارجي وقد أثبتت دراسة علمية أن الذين يتمتعون بالحس الفكاهي يأتي ترتيبهم متأخراً جداً في سلم الأشخاص المعرضين للإصابة بالأمراض النفسية.
  • يعالج الإجهاد، وحالات الصداع وألام الظهر، وسوء الهضم، واضطراب ضربات القلب.
  • بديل ناجح لأنواع العلاج والأدوية المهدئة.
  • يعكس الشعور براحة البال والثقة بالنفس، وقدرة الإنسان علي مسايرة الحياة من حوله.
  • هو دواء نافع لدفع التشاؤم واليأس، والترويح عن النفس.
  • وسيلة لدفع الملل الناتج عن حياة الجد والصرامة، وتنفيس عن آلام الواقع.

 

اللعب

  • يمنح الإنسان الشباب الدائم.
  • يمكن أن يتطور ليلائم أسلوب الشخص في مراحل العمر المختلفة.
  • يساعد على روح الجماعة والتمسك بقواعد اللعب وقوانينه.
  • كما أن الألعاب الفكرية و الإلكترونية تعتبر درجة أرفع من اللعب لانها تنمي القدرات الذهنية و التركيز وتصلح لكل الأعمار.
  • طريقة للتنفيس عن طاقة زائدة لدينا.
  • هو وسيلة للتسلية والترفيه والترويح عن النفس بعد العمل حيث يجدد النشاط، كما انه نشاط دفاعي نفسي هام لأنه يتضمن علاجاً لمواقف الإحباط المختلفة في الحياة.

 

Comments