Post Image صحة

صحياً... كوني للعمر بالمرصاد!


الأربعاء 2015/11/18

سنوب - بيروت 

الخميس في 18/11/2015

كيف تحافظين على صحتك بالرغم من السنين الزاحفة نحوك سريعاً؟ إليك بعض النصائح حتى تظلي في تمام العافية البدنية، النفسية والعاطفية أو ما دونها بقليل...

1ـ اقفزي من أجل سلامة العظام، لكن باشري بهذه الرياضة المسلية في سن مبكرة. فوفق دراسة جديدة لمجموعة من السيدات في مرحلة ما قبل سن الإياس بقليل، من قفزت بواسطة الحبل لعشرين مرة يومياً خلال أربعة شهور فقط، تضاعفت كثافة الهيكل العظمي عندها بشكل لافت.

2ـ استعملي النظارات الشمسية لحماية العينين من بعض أمراض الشيخوخة الشائعة، كإعتام عدسة العين Cataract المرتبطة ارتباطاً وثيقاً بمفاعيل أشعة الشمس الضارة.

3ـ حافظي على ركبتيك نشيطتين بفضل شرب الحليب الخالي من الدسم يومياً. ويفضّل هذا الصنف على الأصناف الأخرى من الكالسيوم، كاللبن أو الجبنة بحسب دراسة جديدة في هذا الخصوص في سنة 2014

4ـ احمي الكتلة العضلية عن طريق ممارسة رياضة حمل الأوزان إذا كنت من محبيها... أو جرّبي اليوغا، فهي تعينك كذلك في

هذا الخصوص، كما تقوي عضلات البطن الشديدة الأهمية من أجل ظهر سليم، وتهيئ لنوم هانئ.

5ـ تعلمي لغة جديدة، ما يدفع الدماغ إلى خلق وصلات إضافية ويعزّز عمله ووظائفه. اختاري ما تميلين إليه أكثر وترتاحين إلى سماعه، أو ما قد يفيدك في عملك وتنقلاتك.

6ـ راقبي الضغط، فأضرار ارتفاعه لا تحصى، إذ يؤثر معدله غير السليم على الذاكرة، العينين، الهيكل العظمي، الكلى، الليبيدو... الخ.

نصيحة: استبدلي الملح، جزئياً على الأقل، بالأعشاب والبهارات.

7ـ لا تهملي الأصدقاء المحبين، فوجودهم في حياتك يعزّز الصحة العقلية والبدنية. المصدر: لاحظت دراسة نُشرت حديثاً أن من يتمتع بدائرة رحبة من الأصدقاء الأوفياء يعاني من عدد أقل من الرشوحات سنوياً.

إقرأ أيضاً النوم... صحة للذاكرة

المشروبات الغازية هي السبب

[ أشعر مؤخراً بحاجة ملحة للتبول بعد تناول المشروبات الغازية بأنواعها. هل أشكو من حساسية ما مستجدة إزاءها؟

ـ في الحقيقة، تنشّط هذه الأصناف عمل المبولة، ما يدفع البعض الى الهرولة تكراراً ناحية الحمام إثر تذوقها. لماذا؟ تحتوي أصنافها على الكافيين الذي يعزّز الحاجة إلى التبول، إلى جانب بعض المكونات الاصطناعية كالمحليات والأسيد، ويُعتقد بأنها تزيد الضغط فوق المبولة كما تضاعف تقلصاتها العضلية.

نصيحة: تجنبها لبعض الوقت وقم بمراقبة الأمر، فإذا لاحظت أن حالك لم تتحسن راجع العيادة المختصة.

إقرأ أيضاً في بداية فصل الشتاء احتياطات لتفادي الرشح

Image gallery

Comments