Post Image FITNESS

رطوبة الجسم بالغذاء لصحة أفضل!


الأحد 2015/06/28

سنوب - بيروت 

الإنسان بحاجة الى السوائل للحفاظ على سلامة الوظائف الجسدية الداخلية اليومية، فالجسد يتكون من 75% من المياه التي تكوّن 80% من الدماء أيضاً، لذلك من الجوهري تعويض الجسم عن خسارته اليومية من الماء، لأنه عندما لا يتم تزويده بما نقص عنه، يثخن الدم، ما يجبر القلب على العمل بقوة وطاقة أكبر، فيزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية، لذا فإن الحفاظ على معدل مياه طبيعي في الجسد ضروري لوظائف القلب والكلى، كما أنه يساعد على اليقظة، السيطرة على الشهية، ويحسّن كل الأنشطة بشكل عام، ويساعد أيضاً في عملية الهضم، صحة المفاصل والأنسجة وفي تنظيم درجة حرارة الجسم.

النقص به يؤدي الى الإحساس بالتعب والصداع، الإمساك والتهاب المسالك البولية، والفرد الذي يعاني من أمراض في القلب، زيادة في الوزن أو الذي تخطّى الخمسين من عمره قد يضطر الى إيلاء هذا الأمر المزيد من الاهتمام.

إقرأ أيضاً لتوفير الطاقة الضرورية للصائمين!

إشارات النقص

هناك علامات وإشارات تحذّر من نقص المياه في الجسم وهي:

1ـ لون البول: اللون الصحي أصفر شاحب جداً وتقريباً صافٍ، أما إذا كان أغمق بكثير مثل لون الشاي أو عصير التفاح، فهذا دليل على أن الجسم يعاني من الجفاف.

2ـ الحساسية: مع الجفاف، يمكن لمستويات الهيستامين أن تزيد، ويمكن للجهاز المناعي أن يصبح غير متوازن، ما يسمح لظهور حساسية ضد الغبار، العفن والحيوانات.

3ـ الجفاف: للأسف، الكثير من الناس يعانون من الجفاف المزمن، ما يؤدي الى الخلط بين العطش والجوع. تناول وجبات خفيفة على مدار النهار، وخصوصاً الرغبة الشديدة في السكر يمكن أن يكون إشارة خفية للجفاف.

4ـ أمراض الجهاز الهضمي: وخصوصاً

Acid Reflux، أو الإمساك، فهو علامة دالة على الجفاف المزمن، لذا الماء ضروري للمحافظة على سلاسة وظائف الجهاز الهضمي.

 إقرأ أيضاً في الصوم...صحة ومناعة!

منعاً للجفاف!

للمحافظة على توازن سوائل صحّي خلال مرحلة الجفاف إليكم هذه الاقتراحات:

> الاحتفاظ بزجاجة مياه في متناول اليد للتشجيع على شربها.

> التأكد من تناول الفاكهة والخضار يومياً، فهي مصدر غني للمياه كما أنها تساعد في الحفاظ على الصحة.

> تناول كوب من المياه قبل كل وجبة.

> شرب كوب من المياه بعد الدخول الى المرحاض لتجديد السوائل.

> الامتناع عن الكحول لأنها تؤدي الى جفاف الجسم.

> يفقد الجـسم الشـوارد أي Electrolytes كالبوتاسيوم والصوديوم، بالإضافة الى المياه حين يمر بفترة جفاف. واللبن يحتوي على كمية كبيرة منهما، لذلك يمكن أن يساعد على استعادة تلك الشوارد المفقودة وإعادة تنشيط الجسم.

> الجفاف يؤدي الى الإحساس بالتعب، لذلك على الفرد تناول الحليب لأنه يمثل مشروب طاقة طبيعياً، إذ يحتوي على 80 بالمئة من المياه والپروتين والنشويات، القليل من الدهون والكثير من المواد المغذية، لذلك هو مصدر جيد للسوائل.


 

Comments